أخبار موريتانياالأخبار

اختتام فعاليات النسخة الأولى للمعرض الجهوي لمنتجات الصناعة التقليدية

الصدى_و م أ /

اختتمت الليلة البارحة بمدينة النعمه فعاليات النسخة الأولى للمعرض الجهوي لمنتجات الصناعة التقليدية، تحت إشراف رئيس جهة الحوض الشرقي السيد محمدو ولد التجاني.
وقد مكن تنظيم هذا المعرض، الذي دام 3 أيام والمنظم بالتعاون بين جهة الحوض الشرقي والاتحادية الجهوية للصناعة التقليدية بمشاركة جميع مقاطعات الولاية تحت شعار: “المعرض الجهوي لترقية المنتجات المحلية والاقتصادية والاجتماعي التضامني”، من التعريف بالصناعة المحلية.
وفي كلمة بالمناسبة أوضح رئيس جهة الحوض الشرقي أن تنظيم هذا المعرض يأتي ضمن خطة عمل معقلنة لجمع الفاعلين في هذا القطاع ونفض الغبار عن هذا الموروث التاريخي تعزيزا لجهود الحكومة في ترقية واقعه وجعله رافداً أساسياً للتنمية المحلية.
وأكد التزام الجهة بتنظيم المعرض من كل سنة بهدف بلورة استراتيجية جهوية تتلاءم مع خصوصيات الولاية وتنهض بهذا القطاع الحيوي تجسيداً لبرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الرامي إلى جعل هذا القطاع منطلقاً للتنمية المستدامة.
وبدورها هنأت رئيسة الغرفة الوطنية للصناعة التقليدية والحرف السيدة منينة منت محمد السالك اشنيدر، جهة الحوض الشرقي والمشاركين في هذا المعرض على تنظيم هذه التظاهرة ولأول مرة، مشيرة إلى أن الاهتمام الكبير للنهوض بهذا القطاع بدأ يتجلى من خلال الأشواط التي قطعت في هذا الإطار والتي كان من أبرزها تفعيل البرنامج الوطني لترقية الصناعة التقليدية والحرف.
وعلى هامش هذا الحفل وقعت جهة الحوض الشرقي مذكرة تفاهم مع البرنامج الوطني لترقية الصناعة التقليدية والحرف ستمكن من تحقيق الأهداف المرجوة.
وشهد الحفل توزيع جوائز على المشاركين في المعرض كجائزة أحسن منتوج وأحسن تراث وأحسن قطعة أدبية وموسيقية إضافة إلى جوائز في الثقافة.
جرى اختتام المعرض بحضور المنسق العام للبرنامج الوطني لترقية الصناعة التقليدية والحرف السيد محمد ولد أعبيد لحمر ومستشاري الجهة ورؤساء الاتحاديات الوطنية والجهوية والمناديب المقاطعية وجمع غفير من ساكنة الولاية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى